الجماعة الإسلامية: ندعم خطوة مجلس الشعب فى سحب الثقة من الحكومة

أكدت الجماعة الإسلامية أنه إذا اتجه البرلمان لسحب الثقة من الحكومة، فإنها ستدعم هذا الاتجاه لأنه لا يمكن مرور حادث سفر المتهمين الأجانب فى قضية “التمويل الأجنبى” دون محاسبة.
وطالبت الجماعة الإسلامية فى بيان رسمى لها مساء الأحد، المجلس الأعلى للقوات المسلحة، بالاستجابة لمطالب نواب الشعب، وتحقيق طموحات الشعب المصرى فى عودة الدكتور عمر عبدالرحمن وكافة المسجونين فى السجون الأمريكية، مؤكدة أنها التوصيات التى قررها نواب الشعب، خاصة مطالبة المجلس بضرورة عودة عمر عبد الرحمن وكافة المسجونين فى السجون الأمريكية، بما فيهم الدكتور المهندس عبد القادر حلمى، أحد أبطال حرب أكتوبر وخبير تكنولوجيا الصواريخ.
وأضافت الجماعة الإسلامية: “نقدر الوقفة القوية لبرلمان الثورة المصرية الذى كان مدافعا عن كرامة وسيادة الوطن واستقلال قضائه، ومقاومته لمحاولات تركيع الوطن وتدجين برلمانه، فمرور حادثة سفر المتهمين الأجانب دون محاسبة ستكون سابقة سيئة وخطيرة فى تاريخ برلمان الثورة”.
وكانت الجماعة الإسلامية قد أعلنت من قبل أن الوقت غير مناسب لسحب الثقة من الحكومة الحالية، نظراً لقصر الفترة المتبقية، كما أعلن أن الجماعة ستعيد النظر فى هذه المسألة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *