أخبار عاجلة

القدوة: سأبذل كل جهدى لكى أقوم بالمهمة المطلوبة فى سوريا

قال الدكتور ناصر القدوة، الذى تم تعيينه نائباً لكوفى عنان، المبعوث المشترك الأممى العربى لسوريا، “أنا أتشرف بهذا التكليف، وأعرف الصعوبة الكبيرة، والأهمية العليا لهذا الأمر، وسأبذل كل جهدى لكى أقوم بالمهمة المطلوبة”.
وأضاف، إن الأمين العام لجامعة الدول العربية الدكتور نبيل العربى اتصل به، وأبلغه باختياره لهذه المهمة، وأنا أقدر هذا الأمر للأمين العام للجامعة العربية والسكرتير العام السابق للأمم المتحدة كوفى عنان.
وأضاف، أتطلع للعمل مع السيد كوفى عنان والفريق المعاون له، مشيراً إلى أنه تربطه علاقة قوية بالسيد كوفى أنان عندما كان سكرتيراً عاما للأمم المتحدة، حيث كان القدوة رئيساً للبعثة الفلسطينية الدائمة لدى الأمم المتحدة. وتابع القدوة قائلاً إن عنان رجل قدير للغاية، وله باع طويل فى العمل الدولى بمجالاته المختلفة ولديه القدرة على القيام بهذه المهمة الصعبة.
وكان الدكتور نبيل العربى، الأمين العام لجامعة الدول العربية، قد أعلن تعيين الدكتور ناصر القدوة، وزير خارجية دولة فلسطين الأسبق، نائباً للسيد كوفى عنان المبعوث المشترك للأمم المتحدة والجامعة العربية للأزمة السورية.
والقدوة هو ابن شقيقة الرئيس الفلسطينى الراحل ياسر عرفات، رئيس مؤسسة عرفات وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح، وهو خبرة سياسية ودبلوماسية هائلة ومتراكمة تمتد على مدار ستة وثلاثين عاماً، وذلك بسبب انخراطه فى العمل السياسى والدبلوماسى منذ شبابه المبكر، تخرج “القدوة” من كلية طب الأسنان جامعة القاهرة عام 1979، وعمل رئيساً للبعثة الفلسطينية الدائمة فى الأمم المتحدة بنيويورك حتى تعيينه وزيراً للخارجية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *