قوات الناتو فى أفغانستان تتلقى دروسا حول التعامل مع النصوص الدينية

ذكر بيان صادر عن القوات الدولية التى يقودها حلف شمال الأطلسى (الناتو) أن الجنود الأجانب الذين يتمركزون فى أفغانستان سيحصلون على تدريبات فى كيفية التعامل مع المواد الدينية بشكل جيد.
وأضاف البيان فى وقت متأخر أمس، الثلاثاء، أن التدريب سيشمل تحديد طبيعة المواد الدينية وأهميتها والتعامل معها بشكل صحيح وتخزينها على أن يتم استكمال ذلك فى “موعد أقصاه الثالث من مارس المقبل”.
وكانت مظاهرات قد اندلعت أمس، الثلاثاء، قرب القاعدة الجوية العسكرية الأمريكية فى باجرام شمال كابول بعد أن تردد أن جنودا أجانب تخلصوا من مواد دينية من بينها نسخ من القرآن الكريم بحرقها.
وذكر مسئول بارز طلب عدم الكشف عن هويته أن القوات كانت تشتبه فى أن النصوص يجرى استخدامها لنقل رسائل متطرفة.
وأكد جون ألين قائد قوة المساعدة الأمنية الدولية (إيساف) فى أفغانستان أن بعض الجنود “تخلصوا بشكل غير ملائم” من النصوص الدينية الإسلامية واعتذر عن الحادث الذى قال إنه “غير متعمد بأى شكل من الأشكال”.
وأضاف أنه يجرى التحقيق فى الحادث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *