كلية الإعلام بدبى تختار عمرو الليثى شخصية العام الإعلامية

تم تكريم الإعلامى الدكتور عمرو الليثى، باعتباره أفضل إعلامى عام 2012 فى الاحتفالية التى أقامتها كلية الإعلام جامعة الجزيرة على هامش الملتقى الإعلامى الذى حضره مجموعة كبيرة من أساتذة الإعلام بالعالم العربى وكان الإعلامى عمرو الليثى ضيف شرف الملتقى الذى تحدث فيه عن تجربته فى المجال الإعلامى، وقال: إن الإعلام الحر الهادف والمستنير دائما سندا للدولة وتعضيضا لخدمات أجهزتها وهمزة وصل بين الجاهزة والهيئات الحكومية والفئات التى تعيش على هامش المجتمع، مشيرا إلى أهمية التوجه نحو الإعلام التنموى الذى يخدم المواطنين البسطاء، وبعدها تم تكريم المشاركين فى الملتقى وافتتاح معرض الصور الفوتوغرافية المصاحب للملتقى .
وقال الدكتور أحمد الكندرى، الرئيس الأعلى لجامعة الجزيرة رئيس الملتقى فى بداية الملتقى إن عالمنا بشكل عام ومنطقتنا العربية بصفة خاصة تعيش واقعا إعلاميا متغيرا يؤثر فى كل الكيانات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية والأخلاقية فى البيئة المحيطة به، ويتأثر بما حوله من متغيرات بعضها ناتج عن تطور المجتمعات وبعضها يأتى من عناصر تتعمد أحداث هذا التغيير.
وأشار إلى أهمية إقامة حوار بين وسائل الإعلام بشقيها التقليدى والجديد والمجتمع المحلى وهذا يحقق التواصل الفاعل الذى يؤدى إلى فهم أعمق لاحتياجات المجتمع وقضاياه، ويمكن أن يضع هذا التواصل أسسا جديدة أو أن يطور الأسس المعمول بها فى إطار العمل الإعلامى خاصة العمل الإعلامى التفاعلى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *