سفير أمريكى بأبوجا: نيجيريا ستكون جاذبة للاستثمارات بشرط تحسين الأمن

قال سفير أمريكا بأبوجا تيرانس ماكولى: “إن نيجيريا ستكون من بين البلاد الأكثر جاذبية للاستثمارات المحلية والأجنبية إذا قامت بتحسين الأوضاع الأمنية، وعملت على التمسك بسيادة القانون والشفافية، وحاربت الفساد.
وأضاف ماكولى، فى كلمة له اليوم الخميس، بمناسبة عيد استقلال بلاده الذى وافق أمس: “إن الولايات المتحدة تعمل على دعم التعاون التجارى مع نيجيريا”، مؤكدا أهمية قيام الحكومة النيجيرية بحملة اقتصادية لدعم عملية التنمية فى البلاد، وتحسين أداء قوات الأمن للتغلب على المشاكل الأمنية.
وأشار ماكولى إلى كلمة جورج واشنطن أول رئيس أمريكى والتى قال فيها “إن أى شعب لديه القدرة على ممارسة التجارة والبحث عن المميزات لا بد أن يحقق معظم ما يريده”، مؤكدا أن كلام الرئيس واشنطن ينطبق على نيجيريا التى تمتلك الأراضى الخصبة والأنهار المتعددة والثروات الطبيعية فى الوقت الذى يتمتع فيه شعبها بروح التجارة ومقوماتها.
يذكر أن السفير الأمريكى كان قد أكد، فى تصريحات سابقة التزام بلاده بمساعدة نيجيريا فى القضاء على خطر جماعة بوكو حرام، مشيرا إلى أن أمريكا ملتزمة بشراكة مع الحكومة النيجيرية ولديها برنامج تدريب مع الشرطة النيجيرية، وبدأت نتائجه فى الظهور من خلال النجاحات التى تمت مؤخرا وكان آخرها اعتقال العديد من أعضاء الجماعة.
وقال ماكولى “على الحكومة النيجيرية الاعتماد على الشركاء الأساسيين مثل الولايات المتحدة التى لديها أيضا برنامج مع جهاز مكافحة الفساد لتدريب الموظفين على مكافحته للقضاء على هذه الآفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *