تستكمل اليوم، الاثنين، محكمة جنح باب شرقى، برئاسة المستشار هشام الشريف

نشبت عدة مشاجرات ومشادات كلامية بين عدد من المتهمين الـ73 فى قضية مذبحة بورسعيد، والتى أسفرت عن مقتل 74 وإصابة آخرين، حيث فوجئ الحضور داخل قاعة المحكمة المنعقدة بأكاديمية الشرطة بتدافع المتهمين وتشاجرهم داخل قفص الاتهام قبل بدء الجلسة، مما أدى إلى حالة من الفوضى بقاعة المحكمة.
كما قام أحد المتهمين بتهديد الصحفيين بالقتل نظراً لتغطيتهم جلسات المحاكمة.
على جانب آخر، علم “اليوم السابع” أن قوات الأمن قامت اليوم بالفصل بين أهالى المتهمين وأهالى الشهداء، بتحديد بوابات لدخول كل فريق، وذلك بعد الاشتباكات التى وقعت بجلسة أمس، حيث تم إدخال أهالى المتهمين من بوابة “1” الرئيسية، وتم إدخال أهالى الشهداء من البوابة رقم (8) مع الإعلاميين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *