وفاة مغنية الجاز العالمية إيتا جيمس

توفيت مغنية السول والجاز إيتا جيمس، مساء أمس، عن عمر يناهز 73 عاماً،
بسبب مرض اللوكيميا “سرطان الدم” الذى كانت تعانى منه، وفارقت جيمس الحياة
فى مستشفى ريفرسايد كوميونيتى فى لوس أنجلوس، هذا حسبما ذكر موقع مجلة
people الأمريكية.

واشتهرت المغنية الراحلة فى الوسط الموسيقى خلال الخمسينات والستينات من
القرن الماضى، عندما طرحت أغنيتها “آت لاست – 1961” فى كل مكان من العالم،
وهى التى قدمت العديد من الفنانين والفنانات أمثال بيونسيه، وكريستينا
أجيلير، والعديد من الفرق الموسيقية الأمريكية.
ونالت جيمس ثلاث جوائز جرامى الموسيقية فى الأعوام 1994، و2003، و2004،
وآخر أعمالها الغنائية كانت بعنوان “ذا دريمر”، قدمت لأول مرة عبر سونيدورس
“راديو 3″، فى 13 من نوفمبر الماضى.

ولدت إيتا جيمس فى لوس أنجلوس بكاليفورنيا فى 25 يناير 1938، وقدمت أولى
أغنياتها وعمرها 14 عاماً، تحت عنوان “ذا وولفلاور”، وحققت شهرتها الفنية
والمهنية مع شركة “جيس” فى شيكاجو، عندما سجلت مجموعة كبيرة من الأغانى
الخالدة، وضعت عليها لمسات من الجاز والبلوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *