مؤتمر شبابى لمناقشة أهمية الحوار الوطنى وإعداد الدستور المصرى بالسويس

عقدت نقابة المحامين بالسويس مؤتمراً شبابياً بمشاركة عدد من المهتمين بالعمل العام، بالتعاون مع الدكتورة ليل أبو بكر، مدير مركز النيل للإعلام بالسويس، تحت عنوان “الحوار الوطنى وإعداد الدستور”، بحضور كل من الدكتور محمد حسونة، أستاذ القانون الدولى بكلية الحقوق جامعة الزقازيق، والدكتور سعيد الزغبى، أستاذ العلوم السياسية بتجارة بورسعيد جامعة بورسعيد.
بدأ الحوار بكلمة تعريفية من المحامى محمد المليجى عن الدستور وأهميته، وأنواع الدساتير، وطرق وضع الدستور، وإدارة التغيير، والأيديولوجيات الحديثة فى تنمية الفكر السياسى لدى الشباب، والمشاركة فى وضع القرار السياسى، وأهم المبادئ الواجب احترامها فى الدستور المصرى كرؤية مستقبلية.
وناقش الحضور كلا من الدكتور محمد سلامة، نقيب الأطباء بالسويس، وكذلك أحمد إبراهيم أحمد، الأمين العام لنقابة المحامين، و حلمى مرسى، وكيل لجنة الحريات بالنقابة، مدى إمكانية المشاركة فى وضع الدستور؛ للحفاظ على مكتسبات الثورة، والحفاظ على ما تم إنجازه من حريات، ووضعها فى إطارها بالدستور

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *