غدا.. وقفة احتجاجية ببورسعيد ضد الإعلام الرياضى

دعت القوى السياسية، وأعضاء الجمعية العمومية للنادى المصرى، لوقفة احتجاجية غدا عقب صلاة الجمعة، أمام استاد بورسعيد، للتصدى للحملة الإعلامية الشرسة من بعض الإعلاميين الرياضيين، التى تسعى لتوقيع عقوبات على النادى المصرى، بل وصلت لتحديد العقوبات، وفتح مداخلات لأشخاص يهاجمون بورسعيد.
من جهة أخرى، أكد الناشط السياسى أشرف العزبى، محامى بالنقض أن القوى السياسية سوف يحرقون علم إسرائيل أمام النادى المصرى ردا على ما وصفه بعض النقاد لشعب بورسعيد بأنهم “بور يهود”، بما لا يتفق مع مكانتهم الإعلامية، بما يؤثر على وحدة نسيج مصر بوجه عام وبورسعيد بوجه خاص.
وأكد أن صفوت عبد الحميد، نقيب المحامين، تقدم بعدد من الـCD ، التى تتضمن مقاطع من عبارات السب والقذف، وإشعال الفتنة، للنيابة العامة ضد عدد من الإعلاميين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *