هدوء حذر بمحيط مديرية أمن بورسعيد.. والجيش يلتزم بتأمين ديوان المحافظة

حالة من الهدوء الحذر تسود محيط مديرية أمن بورسعيد وديوان عام المحافظة، بعد ليلة من الاشتباكات بين قوات الأمن وقوات تأمين مبنى المحافظة.
وبدأت مديرية الأمن فى إجراءات أمان، بتدعيم مدخل المديرية من ناحية شارع 23 يوليو، بزيادة أعداد الجنود ومدرعة أمن مركزى، وغلق طريق طرح البحر، وتراجعت مدرعات القوات المسلحة إلى أمام البوابة الرئيسية لديوان المحافظة وأمام الغرفة التجارية.
وعلى جانب آخر، بدأ مواطنون فى تنظيم المدينة، وشارك عدد منهم فى تنظيم حركة المرور وتوجيه السيارات إلى الشوارع المفتوحة بعيداً عن أماكن حرق الإطارات، والتى تسد الشوارع.
ووقف رجل يبدو فى الأربعينيات من عمره ينظم حركة المرور فى تقاطع شارعى محمد على والثلاثينى، أكثر شوارع بورسعيد حركة، بسبب وقوعه وسط المحلات التجارية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *