اللوحة التذكارية لمتحف السويس “للشهداء” وخالية من أسماء المسئولين

خلت اللوحة التذكارية لمتحف السويس القومى الذى افتتحه وزير الآثار الدكتور
محمد إبراهيم صباح أمس الأحد، من أسماء المسئولين، سواء كان الوزير أو
محافظ السويس، وكتب على اللوحة الرخامية الموضوعة بمدخل المتحف، “تخليدا
لذكرى شهداء محافظة السويس الباسلة فى ثورة 25 يناير”.

وأكد الوزير تعليقا على ذلك، أنها مرحله جديدة تمر بها مصر بعد الثورة نعمل
فيها على تأصيل فكر جديد للعمل والبناء، تتلاشى فيه الأسماء وتذوب
الأشخاص، ويبقى اسم مصر وشعبها الباقى للأبد وللخلود، وهو ما لاقى استحسان
ورضا جميع من شارك فى افتتاح المتحف اليوم من المسئولين والجمهور السويسى.

وقد بدأ افتتاح المتحف بالوقوف دقيقة حداداً على أرواح شهداء السويس وقراءة
الفاتحة على أرواحهم الطاهرة، والترحم عليهم فى الذكرى الأولى لثورة 25
يناير ثورة المصريين ضد الفساد، ثم بدأت مراسم الافتتاح لمتحف السويس
القومى للآثار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *