مد أجل الحكم فى قضية إتلاف أحراز قضية مبارك لجلسة 29 أغسطس المقبل

قررت محكمة جنح مستأنف الظاهر مد أجل النطق بالحكم فى قضية إتلاف الأقراص المدمجة، المتهم فيها رئيس قطاع بوزارة الداخلية، بإتلاف أقراص مدمجة متعمدًا بذلك إخفاء التسجيلات والمكالمات التي دارت بين وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلى والرئيس السابق مبارك يوم جمعة الغضب، وذلك لجلسة 29 أغسطس المقبل.
تعود الواقعة إلى قيام حسين سعيد موسى، لواء شرطة بقطاع وزارة الداخلية، بالإتلاف العمدى لبعض الأسطوانات المدمجة الموجودة بوزارة الداخلية في أثناء الثورة، والتي تحوى على تسجيلات جميع المكالمات التي حدثت بجميع قطاعات الوزارة في وقت الثورة وخصوصًا جمعة الغضب.
يذكر أن المحكمة استمعت لشهود بوزارة الداخلية، حيث استعانت بمهندس كمبيوتر الذى أقر بأن اتلاف هذه الأسطوانات قد حدث بشكل عمدى، حيث إن الأسطوانات لا يمكن استخدامها إلا من خلال جهاز الكمبيوتر الخاص بوزارة الداخلية، ولا أحد يعلم كيفية استعمالها إلا ضباط بوزارة الداخلية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *