بفضل التكنولوجيا الحديثة.. وداعاً لآداب المائدة

يبدو أن آداب المائدة والعادات والتقاليد المرتبطة بالتهذيب والسلوكيات الراقية فيما يتعلق بآداب الطعام ستصبح قريبا نوعا من التكلفة والصنعة المبالغ فيها، وذلك بعد أن أظهرت أحدث الأبحاث الطبية عن تزايد أصحاب واستخدام الكثيرين منها للهاتف المحمول أو الكمبيوتر اللوحى وكل وسائل التكنولوجيا الحديثة معنا أثناء تناولنا وجباتنا غير مبالغين بآداب المائدة أو الاهتمام بإعطاء فرصة للتواصل الوجدانى الطبيعى بين أفراد الأسرة.
وأوضحت الدراسة أن البريطانيين المعروفين بالتزامهم بالعادات والتقاليد لأبعد حدود لم يعد الكثير منهم يجلس على مائدة كأسرة واحدة لتناول الطعام، فى الوقت الذى لم يعد يلتزم فيه الكثير بآداب وضع الشوكة والسكينة بجوار بعضهما البعض فوق الصحن عقب الانتهاء من تناول الطعام أو غلق الفم عند المضغ.
وكانت الأبحاث قد أجريت على نحو 2000 بريطانى، حيث وجد أن أربعة من بين كل عشرة بريطانيين لا يمكنهم التفكير فى الانشغال بأى وسائل تكنولوجية أثناء تناول الطعام فى مقابل 10% اعترفوا باستخدامهم للكمبيوتر اللوحى أو الهاتف المحمول أثناء تناول الطعام فى مقابل 13% من الأسر تسمح لأطفالها اصطحاب إحدى اللعب المحببة على المائدة واللعب بها أثناء الطعام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *