البدرى يتحفظ على مواجهة أتليتكو مدريد.. والإدارة تُرحب

تحفظ حسام البدرى، المدير الفنى للأهلى، على الموعد الجديد الذى حددته الشركة الراعية للمباراة الودية المنتظر إقامتها بين الفريق الأحمر وأتلتيكو مدريد الأسبانى، والموافق 25 يوليو الجارى.
وكان من المقرر أن يقام اللقاء الودى يوم 19 أغسطس المقبل إلا أن مسئولى أتلتيكو مدريد أبدوا اعتراضهم على هذا الموعد بعدما قام الاتحاد الأسبانى بتحديد يوم 18 من الشهر نفسه موعداً لانطلاق مسابقة الدورى العام”، مما يعد أمر غير منطقى أن يخوض الفريق الأسبانى مباراة ودية بعد يوم واحد من انطلاق الليجا، وبناء عليه طلبت من الشركة الراعية للقاء تحديد موعد جديد.
وجاء تحفظ المدير الفنى للأهلى على موعد الودية المرتقبة بسبب خوض الفريق مباراة قوية قبل هذه الموعد أمام الزمالك فى القمة الأفريقية المُحدد لها يوم 22 من الشهر الجارى فى ثانى مباريات دور المجموعات فى بطولة دورى أبطال أفريقيا.
ويرى البدرى أن خوض الفريق مباراة ودية قوية فى هذا التوقيت سوف يضر اللاعبين، والسبب يكمن فى أن اللاعبين سيركزون فى مباراة أتلتيكو أكثر من الزمالك، لاسيما وأنه مباراة على المستوى العالمى، لكن البدرى يهمه لقاء القمة أكثر حيث حسم التأهل للدور النصف النهائى مبكرًا.
ويُعانى المدير الفنى للأهلى من غياب عناصر أساسية عن الفريق مثل الثلاثى الذى سافر إلى المشاركة مع المنتخب الأوليمبى وهم محمد أبو تريكة وأحمد فتحى وعماد متعب، وهو ما سيؤثر سلبًا على الفريق حال تعددت المباريات التى سيخوضها الفريق الأحمر خلال فترة قصيرة.
ويعتقد البدرى أن ودية أتلتيكو سوف تكون حجر عثرة فى طريق الشياطين الأحمر خلال البطولة الأفريق، خاصة وأن الفريق تنتظره مباراة قوية أمام تشيلسى الغانى بالقاهرة أحد أيام 3 أو 4 أو 5 أغسطس المقبل.
فى شأن متصل، أبدى مجلس إدارة النادى برئاسة حسن حمدى رغبته فى أداء المباراة الودية على عكس رؤية البدرى، لأن اللقاء سيُساعد خزينة الأهلى فى الخروج من الأزمة المالية التى تمر بها، خصوصا وأنه من المنتظر أن يُدر اللقاء عائدا كبيرا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *