ما أسباب الاسترواح البلورى؟

يسأل قارئ ما هوسبب الاسترخاء البلورى، وما علاجه؟
يجيب الدكتور”محمد عوض تاج الدين” أستاذ الأمراض الصدرية قائلا: يحدث الاسترواح نتيجة لأسباب رئوية أوخارجية.
أولا أسباب الرئوية:
أكثر الأسباب الرئوية شيوعا هوانفجار أحد الأكياس الهوائية رقيقة الغلاف التى تتكون فى بعض الحالات الأمفيزيما الرئوية نتيجة انفجار الحواجز بين الحويصلات الهوائية.
وعندما ينفجر الكيس الهوائى فى التجويف البلورى يتحول الأخير إلى مكان مغلق ملئ بالهواء، وبالطبع تختلف الأعراض حسب كمية الهواء الموجودة، فكلما ازداد الهواء فيؤدى إلى الضغط على الرئة، ثم تدفع القلب والأوعية الدموية إلى الجانب الآخر من الصدر، مما يحدث بدوره الضغط على الرئة الأخرى ويؤثر على الجهازين التنفسى والدورى ويسبب صعوبة شديدة فى التنفس.
وفى بعض الحالات يصاحب الاسترواح، حدوث انسكاب بلورى غالبا ما يكون صديديا، وينتج عن ذلك انفجار كيس رئوى يحتوى على الهواء وصديد أو سائل.
ثانيا: الأسباب الخارجية:
يحدث نتيجة لأسباب من خارج الجهاز التنفسى أومن خارج الصدر مثل التعرض لجروح نافذة تخترق جدار الصدر مما يسمح بدخول الهواء إلى التجويف البلورى.
أما عن الأعراض فيقول “عوض” تبدأ عادة بألم بلورى ثم تعقبه صعوبة متزايدة فى التنفس تتفاوت تبعا لشدة الاسترواح.
يوصى الدكتور بالتدخل الطبى السريع فى الحالات الشديدة التى يشكو فيها المريض من ضيق حاد فى التنفس، أو عندما تكون ناسور بين الرئة والغشاء البلورى، ويعتمد العلاج على استخدام أنبوبة صدرية موصلة بجهاز موضوع تحت سطح الماء ، مع عمل تمرينات تنفس لمساعدة الرئة على العودة لحالتها الطبيعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *