” ثقافة وإعلام الشورى” تطرح حلولا عاجلة لحل أزمة الصحف القومية

قال الدكتور خالد بنورة، عضو لجنة الثقافة والإعلام بمجلس الشورى، إن المؤسسات القومية وعددها 8 مؤسسات يصدر عنها ما بين صحيفة ومجلة يعمل بها 24 ألفا و224 عامل، من بينهم 4029 صحفيا فقط، موضحاً أن نسبة المرتجعات بالصحف القومية تصل إلى 60% فى اليوم الواحد، مشيراً إلى أن عدد الصحف فى مصر 552 صحيفة، منها 435 صحيفة مستقلة و62 صحيفة حزبية، و8 مؤسسات قومية فقط.
وأوضح عضو لجنة الثقافة والإعلام بمجلس الشورى، خلال المؤتمر الذى عقده مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان، أن الصحافة اهتمت بالعرى، ولم تركز على قضايا الوطن، وذلك يخالف ميثاق الشرف الإعلامى، مؤكداً أن الصحف لم تركز على قيم العمل واهتمت بالقضايا غير الهادفة، مؤكداً أن مجلس الشورى هو المالك للصحف القومية بحكم القانون.
وطرح عدة اقتراحات وحلول قريبة وبعيدة المدى لحل مشكلة المؤسسات الصحفية القومية، موضحا أن ديون المؤسسات القومية وصلت إلى 13 مليار جنيه، وعن الحلول العاجلة عرض منها الإسراع فى اختيار رؤساء التحرير من خلال معايير مجلس الشورى، والالتزام بنص الهيكل التنظيمى والوظيفى ووضع المرتبات وتطبيق الحدين الأدنى والأقصى، وإعادة تشكيل المجلس الأعلى للصحافة بما يلائم الشرعية الجديدة، ومخاطبة النائب العام للتحقيق فى الفساد فى تلك المؤسسات، وأن تقدم المؤسسات تقريرا بالأصوات ووضع دراسة لكل مؤسسة عن مكاتبها الخارجية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *