المرشدى: زيادة تكاليف أسعار المياه يهدد مصانع الغزل والنسيج

طالب محمد المرشدى، رئيس جمعية مستثمرى العبور، لجنة الصناعة والطاقة بمجلس الشعب، بضرورة العمل على حل الأزمة التى تسببت فيها شركة القاهرة الكبرى للمياه برئاسة محمد عبد الرحمن نتيجة المبالغ التى تم حسابها على المصانع العاملة فى المناطق الصناعية بما لا يتفق مع الأسعار المعلنة لقيمة المتر المكعب للمياه.
وأضاف المرشدى ففى تصريح لـ”امل مصر”، أن الشركة القابضة للمياه احتسبت مديونيات على المصانع باعتبارها تدخل ضمن بند الصناعات الخاصة، وذلك بدون مبرر يتفق مع ما هو مطبق على المصانع من قبل.
وأشار المرشدى إلى أن ارتفاع تكلفة متر المكعب من المياه سيترتب عليه زيادة تكلفة صباغة الأقمشة بنحو 40 قرشاً للمتر، وبنحو جنيها واحد لمتر الأقمشة القطن، وبالتالى هذه الأسعار تعطى الأفضلية للمنتجات المستوردة على المنتج الوطنى، ويضر بالمنافسة العادلة مع المنتجات المستوردة من الملابس الجاهزة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *