صباحي: لن أساند أحدا في الإعادة

أكد حمدين صباحي المرشح الرئاسي أنه لن يساند أحدا خلال مرحلة الإعادة، رافضا فرض أحد خياري الاستبداد الديني أو إعادة إنتاج نظام مبارك على حد وصفه.
ودعا صباحي – خلال لقائه بعدد من القيادات الوطنية ومرشحي الثورة – لبلورة كتلة وطنية مدنية ثورية توحد صفها وتنظم عملها لاستكمال أهداف الثورة.
وشدد صباحي – في بيان لحملته الانتخابية تلقت شبكة الإعلام العربية – «محيط» نسخة منه – على أهمية التوافق الوطني على تشكيل الجمعية التأسيسية للدستور وبنود ونصوص الدستور الجديد للبلاد.
ورحب صباحي بالتنسيق بين حملات مرشحي الثورة لكشف المخالفات والتجاوزات التي أثرت علي نتائج العملية الانتخابية.
وكان المرشح الذي حل صباحي استقبل ظهر اليوم عددا من القيادات الوطنية ومرشحي الثورة في إطار دعوته للتشاور والتنسيق بخصوص الخطوات المقبلة فيما يتعلق باستكمال أهداف الثورة وبلورة تيار وطني جامع يعبر عن حلم المصريين.
وبدأت اللقاءات باستقبال المستشار هشام البسطويسي ثم الدكتور عبد المنعم ابو الفتوح الذي حل رابعا وفقا لنتائج الانتخابات الرسمية، وتلا ذلك لقاء مع أبو العز الحريري مرشح حزب التحالف الشعبي فى الانتخابات. ويواصل صباحي الآن استكمال مشاوراته بلقاء مع الاستاذ خالد علي والدكتور حسام عيسي ممثلا عن حزب الدستور تحت التأسيس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *