موديز: توقيت دعم صندوق النقد الدولى لمصر عامل ائتمان إيجابى

قال تقرير لوكالة “موديز” للتصنيف الائتمانى وخدمات المستثمرين، إن دعم
صندوق النقد الدولى لمصر سيكون أمراً إيجابياً للوضع الائتمانى للبلاد.

ومع ذلك أشار التقرير، وفقا لما نقلته صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية،
إلى أنه حتى مع التحركات السريعة فإن حالة عدم اليقين السياسى فى البلاد
قد تحبط ثقة المستثمرين.

وفى توقعاتها الأسبوعية، قالت “موديز”، إن مراجعة الحكومة المصرية لموقفها
الخاص بالديون الخارجية وقرارها بالتماس دعم صندوق النقد الدولى يأتى فى
وقت حرج لمصر.

وتضيف أن التصنيف الائتمانى لمصر تراجع إلى بى 2، بسبب مبيعات الحكومة
للسندات وانخفاض الاحتياطى الدولى للبلاد بشكل غير مسبوق، حيث عانى من ضغوط
متجددة على مدار الأشهر الأخيرة.

وكتب توماس بيرن وماتياس أنجونين، المحللان بالوكالة الأمريكية، أن توقيت
دعم الصندوق الدولى لمصر من شأنه أن يقلل مثل هذه الضغوط ويكون عاملاً
إيجابياً على الجانب الائتمانى.

ومع ذلك أضافا قائلين، “لكن المفاوضات السريعة والناجحة مع صندوق النقد
الدولى فى ظل استمرار الشكوك الخاصة بالوضع السياسى، قد لا تنجح فى استعادة
ثقة المستثمرين بشكل كامل”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *