حملة شفيق تتهم عدداً من النشطاء والحركات السياسية بحرق مقرها بالدقى

غادر أنصار الفريق أحمد شفيق مقر الحملة بالدقى بعد أن أجرت عناصر البحث الجنائى التابعة لوزارة الداخلية فحص المقر، وتدوين التلفيات والخسائر التى لحقت بالمقر، كما صور فريق البحث الجنائى مكان التلفيات والأجهزة المحطمة والأبواب والنوافذ التى تعرضت للكسر.
وأكد عضو بحملة الفريق أحمد شفيق أنهم اتهموا بالمحضر الذى تم تحريره منذ قليل عددا من النشطاء السياسيين الموجودين على الساحة وداعية إسلاميا شهيرا، وبعض الحركات الموجودة فى الشارع السياسى والرافضة لشفيق كرئيس للجمهورية.
مشيرا إلى أن أجمالى الخسائر فى مقر الحملة بعد الحريق وصل إلى 2.5 مليون جنيه تنوعت بين إتلاف أجهزة الكمبيوتر وشاشات ال سى دى والأثاث و35 مليون كارت دعائى خاص، والذى يستخدم فى وضع اسم الناخب ومقر اللجنة.
وتولت 5 سيارات مصفحة تابعة لقوات الأمن حراسة مقر حملة الفريق بالدقى بعد أن أمرت بإخلائه من جميع الأشخاص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *