“غنيم”: تفتيت الأصوات مشكلة المرشحين وليس الشعب الجمعة، 25 مايو 2012

أكد الناشط السياسى وائل غنيم أن مشكلة تفتيت أصوات الناخبين بين المرشحين غير المحسوبين على النظام السابق “مرشحوا الثورة” تعد مشكلة المرشحين أنفسهم الذين لم يتفقوا سويا وارتضوا بتفتيت الأصوات، قائلا: “قضية تفتيت الأصوات بين المرشحين اللى مش محسوبين على النظام القديم، دى مش مشكلة الشعب اللى بعض الناس للأسف بدأ ينساق لعاطفته ويقول عليه جاهل، دى مشكلة المرشحين نفسهم”.
وناشد غنيم على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك الشباب بالتفاؤل وألا تصيبهم المؤشرات الأولية للانتخابات الرئاسية الأولى بعد الثورة بالإحباط، قائلاً: “إحنا اللى هنحبط الإحباط يا شباب”، مضيفا أن المؤشرات الأولية حتى فرز 40% صناديق الانتخابات، تشير إلى أن 3 من كل 10 مصريين يفضّلون استمرار رموز النظام السابق فى الحكم و7 يريدون التغيير”.
وأضاف: “أننا لأول مرة فى مصر من أول ما أتولدنا فيه منافسة غالبا مش هتتحسم إلا بآخر كام صندوق، وفيه مرشحين رئاسة اتبهدلوا عشان يقنعوا الشعب بيهم، وفيه شعب نزل ينتخب ونسبة غير قليلة منه هتحاسب أى رئيس هييجى، وكل مرشح رئاسى هيخسر الانتخابات فيه وراه دلوقتى عدد ضخم من الشباب هيشارك كتير منه بفعالية فى الحياة السياسية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *