” اوبك” ترفع توقعاتها للطلب العالمي علي النفط

رفعت منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) توقعاتها للطلب العالمى على النفط فى العام 2012، اليوم الخميس، لأسباب من أهمها استقرار الاقتصاد الأمريكى وإغلاق مفاعلات نووية فى اليابان. وتوقعت المنظمة أن يبلغ الطلب على النفط 88,67 مليون برميل يومياً، أى بارتفاع 0,90 مليون برميل يومياً، مقارنة مع العام 2011، وذلك حسب تقريرها الشهرى. ويعتبر ذلك ارتفاعاً طفيفاً على تقديراتها السابقة التى صدرت فى إبريل، حيث توقعت أن يبلغ الطلب 88,64 مليون برميل يومياً. وقالت المنظمة، إنه “نظرا لاستقرار الاقتصاد الأمريكى وإغلاق مفاعلات الطاقة النووية اليابانية، فإن توقف نقص النمو العالمى للنفط – على الأقل على الأمد القصير – وبدأ يظهر بعض التحسن”. وقال التقرير، إن الطلب من خارج الدول المتقدمة الأعضاء فى منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية كان أعلى، بينما دول مثل الهند والسعودية تستهلك كميات من النفط أعلى من المتوقع. إلا أن التقرير أضاف أن المخاوف الاقتصادية فى أوروبا لا تزال تضر بالطلب، محذراً من ارتفاع أسعار النفط فى الولايات المتحدة يمكن أن يكون له تأثير سلبى على موسم زيادة قيادة السيارات فى الصيف. وقالت المنظمة، فى تقريرها، إن “أهم قطاع فى الولايات المتحدة، وهو قطاع النقل، لا يزال يستهلك كميات أقل من النفط مقارنة مع العام الماضى، والسبب الرئيسى فى ذلك هو النشاط الاقتصادى فى البلاد وارتفاع أسعار سلع التجزئة”. وأضافت المنظمة، أنه مع وجود حالة من عدم الاستقرار فى النمو الاقتصادى وأسعار الوقود “فإن التوقعات لاستهلاك النفط فى الولايات المتحدة للعام بأكمله لا تزال متشائمة”. وأشارت المنظمة إلى أن الطلب العالمى على النفط يمكن أن يتأثر كذلك بالأحداث فى اليابان التى أغلقت آخر مفاعل نووى للطاقة السبت، وسط خلاف حول ما إذا كان البلد سيبقى على مفاعلات الطاقة النووية عقب كارثة مفاعل فوكوشيما العام الماضى. وقالت المنظمة، إنه “إذا أعادت اليابان تشغيل مفاعلاتها النووية، فإن استخدام اليابان المرتفع من النفط سينخفض بشكل كبير”. وضخت المنظمة، التى تضم 12 بلداً عضواً وتنتج نحو ثلث إمدادات النفط العالمية، نحو 31,62 مليون برميل من النفط يوميا فى إبريل، أى بارتفاع 0,32 مليون برميل من النفط مقارنة مع شهر مارس، بعد أن زادت كل من العراق وليبيا والسعودية ونيجيريا وأنجولا إنتاجها. وانخفضت أسعار النفط اليوك الخميس، حيث سجلت عقود سوق نيويورك للخام الخفيف تسليم شهر يونيو انخفاضا بمقدار 12 سنتا ليصل سعر البرميل 96,69 سنتا فى تعاملات ما بعد الظهر، بينما خسر خام برنت بحر الشمال تسليم يونيو 39 سنتا ليصل سعر البرميل 112,81 دولار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *