شيخ الأزهر: مصر ستتعافى من الآثار السلبية للثورة

أكد الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، أن الشعب المصرى برهن عبر تاريخه الطويل بقدرته فى التغلب على المحن والمصاعب التى تواجهه، وأنه يتميز بترابط نسيجه الوطنى، وهو ما ظهر جليا فى ثورة 25 يناير المجيدة، مشددا على أن مصر ستتعافى من الآثار السلبية والمشاكل التى واجهتها عقب الثورة وهذا شىء طبيعى أثناء الثورات.
وقال الإمام الأكبر خلال استقباله كارل شواتسبرج نائب رئيس الوزراء التشيكى ووزير الخارجية والوفد المرافق، إن انسحاب الأزهر من الجمعية التأسيسية للدستور المصرى، جاء نتيجة عدم تمثيل الأزهر تمثيلا متكافئا وهو ما أعلنته الكنيسة أيضا.
وناشد الإمام الأكبر، الدول الأوربية بضرورة مساندة الشعب السورى فى محنته والعمل على وقف اله القتل اليومية.
ومن جانبه، عبر وزير الخارجية التشيكى عن انبهاره بسلمية الثورة المصرية مقارنة بما يحدث فى بعض دول الربيع العربى، داعيا الدول الأوربية إلى الوقوف بجانب مصر حتى تتعافى من مشاكلها الاقتصادية، مشيرا إلى ما حدث فى الثورة التشيكية وما واجهته عقب الثورة أيضا من مشاكل اقتصادية واجتماعية استطاعت التغلب عليها بعد فترة وجيزة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *