ضبط مصرى قام بغسيل أموال بريطانية سبق اتهامها بالاتجار فى المخدرات

تمكن ضباط الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة من ضبط مصرى قام بغسيل أموال سيدة بريطانية سبق اتهامها بالاتجار فى المخدرات.
كانت تحريات ضباط الإدارة العامة لمباحث الموال العامة قد أكدت قيام المدعوة شينونى ميرياكو أدينجى “بريطانية الجنسية” بغسل الأموال حصيلة نشاطها الإجرامى ونشاط زوجها السابق بالمملكة المتحدة فى مجال الاتجار فى المخدرات، وذلك داخل البلاد من خلال أحد المصريين بقصد إخفاء وتمويه طبيعة تلك الأموال والحيلولة دون اكتشاف مصدرها غير المشروع.
أسفرت تحريات ضباط إدارة مكافحة جرائم غسل الأموال عن قيام المذكورة (سابق ضبطها بمعرفة السلطات البريطانية بتهمة غسيل الأموال حصيلة النشاط الإجرامى لها ولزوجها السابق البريطانى والسابق ضبطه بالمملكة المتحدة بتهمة الاتجار فى المواد المخدرة والذي تم إطلاق سراحها لاحقا بكفالة على ذمة القضية) بالإتفاق مع المصرى حسن .س.ح (39 سنة)،والذى كانت قد تعرفت عليه فى غضون عام 2006 بدولة الإمارات، على أن تقوم بتحويل مبالغ مالية إليه لاستثمارها داخل مصر فى مشروعات نظير حصوله على جزء من الأرباح وتحويل الجزء المتبقى إليها ببريطانيا.
أشارت التحريات إلى قيامها خلال الفترة من عام 2006 حتى عام 2010 بتحويل مبالغ إلى المصرى المذكور عبر إحدى الشركات وأحد البنوك يتجاوز مجموعها 100 ألف جنيه إسترلينى” حيث قام باستخدام هذه المبالغ فى شراء العديد من العقارات باسمه واسم البريطانية المذكورة، كما قام بتأجير بعضها مقابل الحصول على نسبة من القيمة الإيجارية وتحويل الجزء الآخر إلى حساب المذكورة بأحد البنوك البريطانية.
وقد أمكن حصر بعض هذه الممتلكات وتشمل 4 شقق سكنية إحداها بمنطقة المهندسين يقوم بتأجيرها والباقى بمنطقة حلوان بإجمالى مبلغ 1.3 مليون جنيه مصرى خلال عامى 2007و2011.وفى 29 أكتوبر 2010 وإمعانا فى إخفاء وتمويه طبيعة الأموال غير المشروعة قام بالاشتراك مع شقيقه المدعو حاتم بتأسيس شركة للاستثمارات التجارة والعقارية ولم تمارس الشركة المذكورة أية أنشطة منذ إنشائها.
وباستدعاء المدعو حسن س.ح وبمواجهته بماأسفرت عنه التحريات اعترف تفصيليا بتلقيه أموال من المتحرى عنها بغرض استثمارها داخل البلاد وقيامه بشراء الممتلكات المشار إليها واقتسام الأرباح فيما بينهما ونفى علمه بمصدر هذه الأموال، تم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال تلك الواقعة، وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *