أشار إلى أن “أنشاص” بعيد عن الفوضى التى شهدتها الضبعة .. رئيس الطاقة ا

أكد الدكتور على إسلام، رئيس هيئة الطاقة الذرية سابقا، أن ما حدث من اقتحام للمحطة النووية بمدينة الضبعة ليس له مبرر، مؤكدا أن ما حدث لموقع الضبعة لا يمكن أن يتكرر مع أى مكان آخر ومنها مفاعل أنشاص خاصة وأنه يقع تحت حماية القوات المسلحة منذ إنشاء مؤسسة الطاقة الذرية.
وأوضح خلال كلمته بندوة “مخاطر الانتشار النووى بالشرق الأوسط” التى أقيمت اليوم الثلاثاء، بالمركز الدولى للدراسات المستقبلية والإستراتيجية أن أهالى مدينة الضبعة حصلوا على التعويض الكافى لهم عن كل جزء تم تخصيصه فى المدينة لإقامة المشروع النووى المصرى،إلا أن ما حدث بالموقع هو تجرؤ رهيب على سلطة الدولة.
وأشار إلى أن عقوبة من يتعمد تحطيم مفاعل ما تصل إلى الإعدام المباشر، موضحا أن الطاقة النووية لا يقتصر دورها على توليد الكهرباء فقط بل تستخدم فى مختلف نواحى الحياة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *