يديعوت: ليفنى تعتمد على أصوات الشواذ جنسياً قبل انتخابات كاديما

قالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية إنه فى ظل الاستعدادات للانتخابات الداخلية فى حزب “كاديما” المعارض نهاية الشهر الحالى، وصلت مساء أمس رئيسة الحزب تسيفى ليفنى إلى منتدى “فاب أفيتا” فى تل أبيب من أجل محادثات ودية ومهمة مع الشواذ جنسيا.
وأضافت يديعوت أنه خلال ذلك تحدثت ليفنى عن اختيارها الذهاب للمعارضة بدل المشاركة فى حكومة نتانياهو، وعن الأعوام الثلاثة منذ إنشاء الحكومة، وعن رؤيتها للمستقبل وعلاقاتها بجمهور الشواذ جنسيا.
وأوضحت ليفنى أنها جندت نفسها خلال الأعوام الماضية لمهمة الحديث باسم جمهور الشواذ جنسيا، وطالبت على المستوى السياسى بعمل تغييرات فى القوانين تسمح لهم العيش كمواطنين فخورين ومتساويين فى الحقوق بكل معنى الكلمة فى إسرائيل، على حد تعبيرها.
وأضافت ليفنى “أن حق الحب لا تمنحه الدولة وهو حق لكل إنسان، ولكن حق العيش فى أزواج وتلقى الحقوق يجب على الدولة أن تمنحه للشواذ جنسيا”.
وأشارت يديعوت إلى أن اللقاء حضره أعضاء آخرون من حزب كاديما منهم عضو الكنيست نيتسان هوربتش، وأعضاء من حزب “ميرتس” اليسارى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *